بشائر حكومة "النموذج"..فض بالقوة لاحتجاج حماة المال العام             المغرب يزيد من تسلحه..مرحبا ب"البيرقدار" بلا طيار...آنست وشرفت             الترفيه على الطريقة السعودية: تحرش جماعي بالنساء في اليوم الوطني             التايب يكتب: الأغلبية الحكومية تولد.. رغم التحديات             قريبا            قريبا           
رصي راسك

ضدا في الجميع.. أقدم لـ"العدالة والتنمية" حلا سحريا

 
الشوارع TV

قريبا

 
عين الإبرة

توقف أخنوش عن تدبير تجارته لا يلغي حقيقة كونه

 
تمغرابيت

ترسانة "المضاويخ" وكتائب "الطبالة"..خطر بشع على الرأي

 
البحث بالموقع
 
المغرب الرسمي

المغرب يزيد من تسلحه..مرحبا ب"البيرقدار" بلا

 
مجتمع مدني

بشائر حكومة "النموذج"..فض بالقوة لاحتجاج حماة المال


الـ « أح »زاب..وموسم التبرك بـ"زوايـــا" وأضرحة

 
أسواق

"شبعتوا خبز؟"..عبارة ستختفي..فرطتم في القمح..خبزوا

 
ما رأيكم ؟

التايب يكتب: الأغلبية الحكومية تولد.. رغم التحديات

 
فوانيس

قصيدة للشاعر المسخوط في "مدح" جماعة سيدي بليوط

 
ميديا

الدم لن يصبح ماء يا علي..والصحراء لم ولن تكون إلا

 
رياضة

الملك يهنئ أبطال المغرب المتوجين في الألعاب الأولمبية

 
 

التايب يتساءل: "هل حقق العزوف في الانتخابات السابقة نفعا ؟"


أضيف في 06 شتنبر 2021 الساعة 25 : 20



بقلم : يونس التايب 

لا شك أن المشاركة في الانتخابات حق ومسؤولية، و واجب وطني. كما أن عدم المشاركة فيها، هو أيضا حق مكفول بقوة القانون و حرية لا ينازع فيها أحد. لكنني أعتقد أنه حق أثره السلبي أكبر من نفعه، إذا افترضنا جدلا أن في العزوف الانتخابي نفعا يذكر. ولعل أول المتضررين من العزوف هم الأشخاص الذين يقاطعون الانتخابات، لأن موقفهم يجعلهم خارج اللعبة، لا يساهمون في اختيار من يفوز و من ينهزم في الانتخابات، و لا يقررون في من يجب أن يسير شؤونهم العامة، وطنيا و جهويا و محليا.

لذلك، يستفز "الحق في الامتناع عن التصويت"، أسئلة منطقية لمعرفة مدى وجود فائدة عملية و جدوى في عدم المشاركة في الانتخابات. بالدارجة : شنو كنربحو كمواطنين إذا قاطعنا؟؟ و شنو كتربح البلاد إذا ما شاركوش بزاف ديال الناس في الانتخابات ؟؟ 

و دون العودة كثيرا إلى الوراء، أعود بذاكرتكم إلى انتخابات 2011 و 2015 و 2016، و أقول لمن يدافعون عن عدم المشاركة في انتخابات 8 شتنبر 2021، و ينتقدون كل شيء بخصوصها، هذه أسئلتي :

1- ماذا حققت عمليا، دعوات العزوف الانتخابي السابقة، من فائدة للمواطنين، و من مكتسبات للحياة السياسية وللديمقراطية؟؟ 

2- أي تحسن تم تسجيله في تدبير المدن والجماعات القروية و الجهات، بعد امتناع مواطنين عن المشاركة في الانتخابات السابقة ؟ 

3- هل توقفت الحياة السياسية والمؤسساتية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والتعليمية، لأن بعض الناس غضبوا من الأحزاب و من المرشحين و من العملية الانتخابية، و اختاروا الغياب عن المشاركة في الانتخابات و قاطعوا المسلسل بكامله ؟ 

4 - هل أدى غياب "من قرروا عدم المشاركة" إلى تحسين مستوى التدبير العمومي و تطوير السياسات العمومية القطاعية، كأثر مباشر للعزوف الانتخابي ؟ 

5- هل استطاع "من قرروا عدم المشاركة" التأثير في مجريات العمل الحزبي و السياسي، ونجحوا في فرض تطوير الديمقراطية الداخلية في الأحزاب السياسية ؟ 

6- هل تحقق من جراء "العزوف وعدم المشاركة"، فرض حضور الكفاءات و الشباب في المشهد الحزبي، و في المسؤوليات العمومية؟

7- هل تحقق بفعل العزوف الانتخابي تنزيل لمبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة؟ 

8 - هل استطاع "من قرروا عدم المشاركة" المساعدة في رفع القدرة الشرائية، و تحسين جودة التعليم العمومي و الصحة العمومية، والحفاظ على البيئة، و خلق فرص شغل جديدة للشباب كنتيجة مباشرة للعزوف الانتخابي والسياسي؟

9- هل تمكن "العازفون والمقاطعون"  من إزالة المظاهر الفاسدة التي تسيء إلى الممارسة الديمقراطية داخل الأحزاب و في الانتخابات ؟ 

10- هل استطاع العزوف الانتخابي إنهاء وجود السماسرة، ودفع الأحزاب إلى القطع مع تزكية "الكائنات الانتخابية"، و ساهم في اختفاء ظاهرة الترحال السياسي ؟ 

أبدا ... لا شيء من كل ذلك تحقق، يمكن احتسابه كأثر مباشر لغياب "من قرروا عدم المشاركة في الانتخابات السابقة"، عن الإدلاء بأصواتهم و اختيار منتخبيهم. بل، لا شيء مما كان "العازفون" ينتقدونه ويعتبرونه سببا لعدم المشاركة، قد توقف عمليا و اختفى من الساحة، كنتيجة لعزوفهم الانتخابي. على العكس، استمرت الحياة بمن نجحوا في الانتخابات و بمن شاركوا فيها. و تشكلت الحكومة بأغلبية الأحزاب التي فازت في انتخابات لم يعبر فيها "العازفون" عن أصواتهم. واتخذت الحكومة سلسلة قرارات تؤثر في حياة الناس، بدعم من البرلمانيين الذين انتخبوا رغم غياب ذلك الجزء من الناخبين الذين قرروا العزوف. و في الجهات، انطلقت مشاريع صادقت عليها المجالس التي انتخبت في غياب العازفين و المقاطعين، و صادقت الجماعات الترابية على مخططات التنمية الجماعية، و تمت برمجة الميزانيات اللازمة لذلك. و تم إطلاق أوراش مختلفة، برئاسة مكاتب و رؤساء الجماعات الذين نجحوا في نفس تلك الانتخابات التي قرر البعض عدم المشاركة فيها.

هذه هي الحقيقة التي لا يشرحها للناس من يدعون إلى المقاطعة الانتخابية و العزوف السياسي. و ما لا يقوله هؤلاء، هو أن نسبة المشاركة، و إن كانت مهمة في العمليات الانتخابية، إلا أنها لا تلغي شرعية الانتخابات حتى لو كانت نسبة المشاركة فيها فقط 20%، و نسبة المقاطعة والعزوف هي 80%. بمعنى أن نسبة المشاركة، حتى لو نزلت عن المستوى المرجو، لا يؤدي ذلك إلى نزع الشرعية عن الانتخابات. فقط، يتم تسجيل الحالة، ويتم الحديث عن "ظاهرة العزوف الانتخابي" باعتبارها شكلا احتجاجيا جديدا، يتم حصر النقاش حوله داخل الندوات الفكرية و في المؤتمرات الحزبية، باعتبارها نقطة من ضمن نقط كثيرة أخرى تؤثر في جودة الممارسة الديمقراطية، تستحق أن تناقش بغرض البحث لها عن حلول تساعد في تجويد العمل الحزبي و السياسي. ثم تستمر الحياة و تستمر المؤسسات في عملها في غياب من يمارسون التنظير الطوباوي خارجها.

لذلك، أقول لكل من يحبون هذا الوطن : شاركوا في الانتخابات ومارسوا حقكم في الاختيار، و اقطعوا الطريق على من لا يسعون لبناء المستقبل الذي تستحقونه أنتم و أسركم و أبناء الشعب جميعا. 

www.achawari.com







 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



دردشة مع سعيدة الحاجي.. المغربية الوحيدة بالرأس الأخضر

إلى فلسطين.. من القنيطرة مرورا بتونس فمطار الملكة علياء

تسليم خزانة الأديب الصحافي الراحل محمد بنيحيى إلى المكتبة الوطنية

الوزير بنعبد القادر..تعال نبين لك أين بكى فيتح بالضبط

بعد 43 سنة على المسيرة..منصة لتكوين مدافعين عن مغربية الصحراء؟

اعميار لا تمضغ الكلام .."البام" أكبر من الأحزاب فاش وعلاش وكيفاش؟

دعم الحكم الذاتي بصحرائنا جيد ولكن الحزم واليقظة ضروريان

رسالة الملك لـ"كرانس مونتانا"..محمد السادس يرسم لأفريقيا طريق المستقبل

الملك يشيد بالقيمة التوثيقية لمذكرات عبد الرحمان اليوسفي

أمران فقط يجمعانا بالخليج: الطواف بالكعبة والمصالح الاقتصادية

قل معنا يا وهبي : رب ارحمنا بحالة استثناء سياسية جميلة

التايب يتساءل: "هل حقق العزوف في الانتخابات السابقة نفعا ؟"





 
خبر وتعليق

كلميم..بسبب طلق ناري عبد الوهاب بلفقيه بين الحياة

 
5W

ألم يكن بين الزملاء من يسأل هود: ماريكان معنا أم مع

 
ربورتاج

في القدس بكنيسة القيامة .."أسست" جمعية "الإنسان أولا"

 
خارج السرب

ما بين "قزيبة" "لامبة" ومنقار الحمامة.."ختان"

 
تابعونا على الفيسبوك
 
مدن وبوادي

وكيل الملك بكلميم: شبهة انتحار بلفقيه..وأبحاث النيابة

 
صحراؤنا

بلفقيه يفارق الحياة...كلميم باب الصحراء تحت صدمة وذهول

 
فلسطين

مجزرة "صبرا وشاتيلا"..صرخة نجم باقية: ولاد الكلب آخ

 
مدن الملح

الترفيه على الطريقة السعودية: تحرش جماعي بالنساء في

 
دولي

الرئيس الجزائري الأسبق عبد العزيز بوتفليقة في ذمة الله

 
ذاكرة

قبل 1200قرن لم يكن المغاربة عراة..قلة الحياء أتت مع