أتى على المغاربة زمن صاروا يدعون "فقط" ألا يصبح لشكر وزير داخلية أو عدل             بمناسبة ذكرى عيد العرش..محمد السادس يعفو على 1243 شخصا             التايب يكتب: "الفشل الأولمبي يستوجب وقفة للتصحيح"             خطاب العرش..بعد غد السبت على الساعة التاسعة مساء             قريبا            قريبا           
رصي راسك

هذه الرسالة عن بولفاف و"البيغابخوش" والنذالة وإدمان

 
الشوارع TV

قريبا

 
عين الإبرة

أتى على المغاربة زمن صاروا يدعون "فقط" ألا يصبح لشكر

 
تمغرابيت

المغرب/الجزائر..فليتوقف كل نفاق سياسي..دعوا الجرة تقرع

 
البحث بالموقع
 
المغرب الرسمي

بمناسبة ذكرى عيد العرش..محمد السادس يعفو على 1243 شخصا

 
مجتمع مدني

وهبي: توبة يا ربي توبة من صراع الديكة... مع الإسلاميين


"الحاج نبيل" "ضايع" ما بين دفء بنكيران و "دناءة" حديث

 
أسواق

الفلاحة في 2021 : المغرب يتوقع إنتاج حوالي 98 مليون

 
ما رأيكم ؟

الهيني يحلل شريط الريسوني..ويقارع أنصار شرعنة "الوطء

 
فوانيس

شذرات من قصيدة نزيف الجروح للمناضل "ميستر سلتوح"

 
ميديا

بعد الريسوني..إدانة الراضي بـ6 سنوات و 20مليونا تعويضا

 
رياضة

التايب يكتب: "الفشل الأولمبي يستوجب وقفة للتصحيح"

 
 

إلى أن يظهر "أسامة عجارمة" مغربي في برلماننا ..Take this big TOZ


أضيف في 07 يونيو 2021 الساعة 45 : 10



الشوارع/المحرر

فجأة صار العالم كله يعرف نائبا برلمانيا شابا في الأردن إسمه أسامه العجارمة.وصار الشاب مركز اهتمام الرأي العام ببلاده وعلى الانترنت أيضا متصدرا "الترندات".

قصة العجارمة باختصار تتلخص في ثورته بوجه رئيس البرلمان الأردني ومطالبته له بتخصيص جلسة طارئة تحت القبة على المباشر للإجابة عن سؤال واضح: لماذا انقطع التيار الكهربائي عن الأردن لها قبل أيام لمدة ست ساعات؟ وهي الواقعة التي قدمت بعض الجهات الرسمية بعمان تفسيرات سخيفة لها من قبيل أنه ربما عصفور كبير/غراب هو من تسبب في ذلك الانقطاع الذي تزامن مع زحف عشرين ألف عربة من كل الاتجاهات في اتجاه الحدود من فلسطين المحتلة لاختراق الحدود أيام العدوان على غزة واستبسال رجال المقاومة.

رئيس البرلمان أراد الالتفاف على مطلب النائب الشاب ابن عشيرة العجارمة لكن الأخير أصر، ما أدى إلى تشنج أدى إلى قول أسامة: طز في النواب وفي القانون الداخلي.

ولأن النواب يتوفرون على آذان حادة فقد سمعوا "طز" ولم يلقوا سمعا للب الموضوع فقد اعتبروا ابن العجارمة أهانهم وطالبوه بالاعتذار لكنه أبى بل وقال لرئيس المجلس متحديا: افصلني.

تطورت الأمور وقام المجلس بتجميد عضوية النائب لمدة سنه فما كان منه إلا أن رمى الاستقالة في وجوه المجلس واستعصم برأيه وعزة نفسه.

أسامة لا يخفي أراءه ولا يلوك الكلام في فمه قبل النطق. جمع بين رباطة الجأش وفصاحة اللسان و الاعتداد بهويته العربية الإسلامية. ذلك ما يبدو سواء في تدخلاته بالبرلمان أو في لقاءاته الخطابية.

ثارت ثائرة العشيرة ونصبت الخيام في أطراف عمان للاحتجاج، وتطورت الأمور إلى احتكاك مباشر مع قوى الأمن من قبل أبناء عشائر مسلحين برشاشاتهم.

يمثل أسامة نموذج الشباب العربي الواعي وغير الخائف من التعبير على سجيته وتسمية الأمور بمسمياتها دون تكلف ولا وجل، وهو ما جعل منه بطلا لدى الشعب الأردني الذي وجد فيه ناطقا شعبيا باسمه ومعبرا عن آلامه وتطلعاته معا.

ولا يماثل حالة أسامة بالبرلمان الأردني سوى بعض التشابهات الساخنة مع بعض نواب برلمان الكويت حيث تعيش البلاد هامشا من الديمقراطية.

أما في المغرب فإن رتابة الحياة التشريعية منذ عقود جعلت برلماننا نوعا من السيرك، بتعبير الراحل الحسن الثاني، بدل أن يكون حرما شعبيا له هيبته.

وقد مضت عقود على برلماننا دون أن ينجب أي "عجارمة" بنكهة برلمانية. وأقصى ما نتذكر خبط الاتحادي التائب ولعلو على المنصة ذات ماض لن يعود.

نحتاج من يخبط الطاولات بصدق وينطق بصدق وينفعل بحرقة. نحتاج من يتحدث بلسان من ليست عينه على التعويضات والأجر السمين وباقي متاع الحياة الفانية.

نحتاج من يؤمن بحصانة الشعب الذي منحه أمانة تمثيله وليس لمن يسبح بحمد الزعيم ويقاتل للبقاء في القبة حتى عبر أخبث طرق الفساد وأشدها التواء.

نحتاج لمن يمثلنا لا إلى من يمثل علينا، بلا مواهب حتى. نحتاج لمن يقول طز كبيرة حين يقتضي الأمر ويرمي الاستقالة في وجوه المنافقين ويصفق الباب ويعود إلى حضن الجماهير التي أوصلته إلى البرلمان في مهمة وليس ليبقى فيه خالدا مخلدا.

www.achawari.com

 







 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الحكومة خائفة من مساواة أعضائها بالمواطنين أمام القضاء الجنائي

الخلفي يقاضي موقعا و يمنح التعويض لجمعية أعمال الصحافة المكتوبة

ربورتاج بدأ من القنيطرة ومر بتونس وعمان وانتهى في القدس

يوم ال 18 يناير 2018 على ال 8 مساء ولدت "الشوارع"

بعد تناوله كمية كبيرة من الحشيش المعتق.. أويحيى يستهبل

جرادة..كفى تفرجا على فحم مشتعل يغذيه فقر أسود

مؤتمر " الاشتراكي الموحد".. كلام أكبر من "الحزب الاشتراكي الكبير"

الأنبياء لم يوصفوا بالكمال فكيف يكون الناصيري "سوبير رئيس"؟

الإسلام في خطر.. مذهب وثني جديد يغزو الجزائر

العماري مسؤول أيضا عن نقل سفارة أمريكا إلى القدس

إلى أن يظهر "أسامة عجارمة" مغربي في برلماننا ..Take this big TOZ





 
خبر وتعليق

كوفيد المغرب..سبعالاف مصاب قلهاش..لي حرثو اجمل داز

 
5W

ألم يكن بين الزملاء من يسأل هود: ماريكان معنا أم مع

 
ربورتاج

في القدس بكنيسة القيامة .."أسست" جمعية "الإنسان أولا"

 
خارج السرب

السياسة بالمغرب "سوليما" فما العيب أن يرأس المالكي

 
تابعونا على الفيسبوك
 
مدن وبوادي

مصالح "ديستي" بالقنيطرة تبعثر عشا كبيرا لترويج الأقراص

 
صحراؤنا

الرباط ــ الرياض تحالف فولاذي:السعودية تجدد دعمها

 
فلسطين

الجامعي يحتضن القضية الفلسطينية حتى في رحلته إلى دار

 
مدن الملح

"الشيخان" يستثمران "قانونيا" في ميادين صحية بالمغرب

 
دولي

تونس "بن علي هرب/بن علي رجع".. أروبا تدعو لاحترام

 
ذاكرة

بالمغرب..اكتشاف أقدم "دوزان" بشري على الإطلاق بشمال