بوعشرين بين 2 مجامر..حلاوي تريد الانتحار و صحفيو "أخبار اليوم" يعتصمون             منجب والبوشتاوي وبرامج التجسس الصهيونية..الوجه المظلم للحكاية             أزمة البام..كودار يستأنف الحكم ببطلان انتخابه رئيسا للجنة التحضيرية             سحقا للحاقدين..ربيع لخليع كفاءة كونية في علم "الماشينات"             قريبا            قريبا           
رصي راسك

المغرب عاريا أمام المرآة..في كلام الملك رائحة مرحلة

 
الشوارع TV

قريبا

 
عين الإبرة

سحقا للحاقدين..ربيع لخليع كفاءة كونية في علم

 
تمغرابيت

بقلب باريس..مغربي يفضح تعطش شرذمة "بوليساريو" للعنف

 
البحث بالموقع
 
المغرب الرسمي

وزارة الداخلية توضح: لاعقوبات ولا إجراءات تأديبية بحق

 
مجتمع مدني

أزمة البام..كودار يستأنف الحكم ببطلان انتخابه رئيسا


"إعفاءات" العدل والإحسان..الأرزاق مقدسة ودولة المؤسسات

 
أسواق

"التجاري وفابنك" و"لافارج هولسيم "..أرباح ضخمة في

 
ما رأيكم ؟

شاهد من أهلها.. "البيجيدي" فقد البوصلة وماض إلى التآكل

 
فوانيس

ميلودي حمدوشي يترجل عن دنيانا تاركا الرواية البوليسية

 
ميديا

بوعشرين بين 2 مجامر..حلاوي تريد الانتحار و صحفيو

 
رياضة

قبحا..وبئس السلوك إزهاق الروح من أجل كرة.."عامرة

 
 

ميلودي حمدوشي يترجل عن دنيانا تاركا الرواية البوليسية يتيمة


أضيف في 30 غشت 2019 الساعة 25 : 23



 الشوارع

اختارت الأقدار للقامة الأدبية والأمنية والأكاديمية المغربية الكبيرة المرحوم ميلودي حمدوشي أن ينتقل إلى جوار ربه في يوم عيد المؤمنين، الجمعة، بعد صراع مع المرض، عن عمر ناهز السبعين سنة.

فابن سيدي بنور، الذي استقر طويلا بدار بوعزة ضواحي الدار البيضاء، ليس أي اسم في سماء الأدب والرواية، لقد كان الراحل بصمة حقيقية لا تقلد في جنس الرواية البوليسية، وفي المسار المميز والمتشابك لصاحب "ضحايا الفجر".

لقد جمع الرجل بين الممارسة الأمنية الميدانية حيث سمو الأخلاق والتحيز للمساواة في تطبيق القانون والثبات على المبدأ، والتبحر في علم الجريمة والقانون الجنائي..ثم الغزارة في الإنتاج الروائي، صنف الرواية البوليسية، التي لم يضاهه فيها أحد ونشر منها ما لا يقل عن عشرة أعمال تحول بعضها إلى أعمال تلفزيونية، ويستحق الباقي نفس الشيء،تكريما للمؤلف واستفادة من جودة أعماله ورصانتها.

وقد خلف المشمول برحمة الله قائمة من الإصدارات، بينها "الحوت الأعمى" و"الحياة الخاصة" و"مخالب الموت" و"حلم جميل" و"ضحايا الفجر" و"أم طارق" و"بيت الجن" و"اغتيال الفضيلة" و"القديسة جانجاه".. فضلا عن جملة إسهامات ودراسات في المجال القانوني.   

 وارتبط الراحل بصلات إنسانية وأدبية رفيعة مع رموز الساحة الإبداعية والإعلامية على حد سواء في المغرب.

رحم الله الفقيد الكبير وجعل مثواه جنات الخلد وألهم ذويه جميل الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

WWW.ACHAWARI.COM

 







 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



المقاطعة والفن..ليس هناك أقصر من حبلي الجهل والتغليط

التيار التصحيحي يعري موخاريق تماما أمام نقابات العرب

حمودي يسأل حزب البام: ماذا فعل الله بأكاديمية بنعدي؟

أنا من جيل "الجفاف والخيبات"..هذا هو الحسن الثاني الذي أعرف

العار على جطو..شكاية ضد "خرق" للزعيم الخارق موخاريق

عن حزب "النكاح الوطني" وجورج غالاوي والزفزافي أكتب لكم

ميلودي حمدوشي يترجل عن دنيانا تاركا الرواية البوليسية يتيمة

طنجة: أبواب الأمن المفتوحة..تفاعل لافت للمواطنين ووفاء معتبر لروح حمدوشي

ميلودي حمدوشي يترجل عن دنيانا تاركا الرواية البوليسية يتيمة





 
خبر وتعليق

منجب والبوشتاوي وبرامج التجسس الصهيونية..الوجه المظلم

 
5W

بسبب سيلفي جمعه بحامي الدين..أسرة آيت الجيد تراسل

 
ربورتاج

بمدخل "الأقصى" مقبرة الرحمة وحاجز صهيوني لمخلوقات بلا

 
خارج السرب

عشرة آلاف "خارج وخارجة عن القانون"؟..السيبة أو ما بقا

 
تابعونا على الفيسبوك
 
مدن وبوادي

إليكم توقعات الأرصاد الجوية بخصوص طقس اليوم الإثنين

 
صحراؤنا

القوات المسلحة الملكية توضح: لم ولن نجري أي حوار مع

 
فلسطين

المغرب يدين بشدة تصريحات رئيس وزراء الكيان الصهيوني

 
مدن الملح

السيف البثار للمحققة الأممية كالامار في جريمة تقطيع

 
دولي

تونس تكسب الرهان الديمقراطي..الشعب يختار قيس سعيد

 
ذاكرة

العدوي يتنحى عن شاشة الأولى..فمتى تقتدي به وجوه