في أوج ديمقراطية تونس مات بن علي..والسعودية تؤويه حيا وميتا             لقماني يغرد بعمق حول الشرط الأخلاقي لإنجاح النموذج التنموي             الكشف عن تفاصيل قصف القلب النابض لاقتصاد المملكة السعودية             إما "فساد/مسؤولية/سجن".. أو حل مجلس جطو وتسريح قضاته             قريبا            قريبا           
رصي راسك

عن حزب "النكاح الوطني" وجورج غالاوي والزفزافي أكتب لكم

 
الشوارع TV

قريبا

 
عين الإبرة

إما "فساد/مسؤولية/سجن".. أو حل مجلس جطو وتسريح قضاته

 
تمغرابيت

معرقلو التنمية لـ20 سنة من "العهد الجديد" سيفشلون أي

 
البحث بالموقع
 
المغرب الرسمي

الحكومة تنفي فرض "تصويت بزز" على المغاربة في

 
مجتمع مدني

صناع القرار بالمغرب..انتخابات 2021..معطيات "زفتاوية"


بنشمسي "رايت ووتش": هاجر الريسوني انتهك حقها في مسألة

 
أسواق

سوق عقارات دبي مستمر في الكساد والخبراء يتوقعون

 
ما رأيكم ؟

لقماني يغرد بعمق حول الشرط الأخلاقي لإنجاح النموذج

 
فوانيس

ميلودي حمدوشي يترجل عن دنيانا تاركا الرواية البوليسية

 
ميديا

نقابة الصحافة في "المقدمة الخلفية" للمتضامنين مع هاجر

 
رياضة

البهرجة والدعاية لن يخفيا الفشل الفضائحي لمسؤولي

 
 

حين يصبح قانون الإرهاب..أرحم بالصحافيين من ميثاق أخلاقيات مجلسهم


أضيف في 07 غشت 2019 الساعة 23 : 23



الشوارع

نشر الحقوقي والباحث في القانون، عزيز إدمين مقالا نقديا تناول ما نشر بالجريدة الرسمية نهاية يوليوز الماضي وسمي الميثاق الوطني حول أخلاقيات مهن الصحافة، المنصوص عليها في المادة 2 من القانون رقم 13.90، المتعلق بإحداث المجلس الوطني للصحافة. وعنون إدمين مقالته القوية بـ "ميثاق زجر الصحافة" نجتزيء لكم في التالي مقطعا ملتهبا منه، ولكم التعليق والرأي ما ترون:  

"...لكن بنود ميثاق الأخلاقيات الـ33 لمجلس الصحافة، كلها دون استثناء، هي عبارة عن قيود وواجبات، بل بعض الصيغ جاءت من قبيل الوعيد: «يقتضي الواجب تقديم مواد بشكل يستطيع المتلقي التمييز بين الخبر والتعليق»، "لان الخلط المقصود بين المعطي الخام والرأي الشخصي يعتبر خداعا"

الأسئلة النموذجية في هذا المثال، والتي يمكن إسقاطها على باقي البنود الأخرى:

كيف يمكن قياس أن هذا «المتلقي» استطاع أن يميز بين الخبر والتعليق؟ وأن «المتلقي» الآخر لم يستطع التمييز؟

هل يمكن متابعة الصحافيين بسوء النية لفعلهم «المقصود»؟ في حين أن الحركة الحقوقية والمهنيين ناضلوا من أجل مبدأ حسن نية الصحافي وليس سوء النية؟

من سيتكفل بقياس حجم «الخداع» ؟ وبأي مؤشر؟

هذه الأسئلة مجرد نموذج، لأن بنود الميثاق كلها عبارة عن سيف فوق رؤوس الصحافيين، الذين يتحملون كامل مسؤوليتهم في ما وصل إليه المجلس الذي يعنيهم، باعتباره آلية للتدبير الذاتي، حيث إنهم تهاونوا في محطة إعداد انتخابات المجلس، ومحطة الانتخابات، وأيضا لحظة إعداد هذا «الناموس» الجديد في عالم الصحافة المغربية.

في قراءة أخرى لهذا الميثاق، وجدت أن قانون الإرهاب 03.03 والقانون الجنائي أرحم بالصحافيين منه".   

www.achawari.com







 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



من لا يحب زيارة فلسطين التي تسكن ضميرنا ووعينا

الوصفة السحرية ليخلد التاريخ اسم العثماني سعد الدين والدنيا

إلى فلسطين.. من القنيطرة مرورا بتونس فمطار الملكة علياء

ردا على "ذي إيكونوميست"..صفر مكعب لبريطانيا في مجال القيم الإنسانية

حين يشيد حفيد محمد الخامس بوطنية صحافي مغربي

عن قضية بوعشرين و قصص "التلذذ".. وسبب احتفالي

النيابة العامة ضربتها عين حسود..وزيان يقصفها بشدة

من يقتل من المغاربة أزيد مما يقتل "نتنياهو" من الفلسطينيين؟

حين يشكو الكذب قلة الحيلة أمام حكام الجزائر

ما بين أصدقاء "كلاب".. وكلاب أصدقاء

حين يصبح قانون الإرهاب..أرحم بالصحافيين من ميثاق أخلاقيات مجلسهم





 
خبر وتعليق

الزفزافي وبعض رفاقه يطالبون بإسقاط الجنسية المغربية

 
5W

نموذج اللجنة أهم من "لجنة النموذج" و "الجوهر" أهم من

 
ربورتاج

من رام الله إلى القدس..صمت ناطق بلغات الدنيا..والكلمة

 
خارج السرب

سيطايل "دوزيم"..بطلة القفز على الحواجز والحيطان

 
تابعونا على الفيسبوك
 
مدن وبوادي

نشرة إنذارية..برد وزخات رعدية بعدد من مدن وأقاليم

 
صحراؤنا

رحيل موغابي دكتاتور زيمبابوي وآخر الآباء "الروحانيين"

 
فلسطين

المغرب يدين بشدة تصريحات رئيس وزراء الكيان الصهيوني

 
مدن الملح

الكشف عن تفاصيل قصف القلب النابض لاقتصاد المملكة

 
دولي

في أوج ديمقراطية تونس مات بن علي..والسعودية تؤويه حيا

 
ذاكرة

البراح الحزبي: "هارايط بشراوط"..حزب لشكر باغي يتصالح