وزارة للسعادة..جزء بارز من البرنامج الانتخابي لعزيز لأخنوش             لاحاجة لنا بمال "دول المازوط".. ثرواتنا هائلة وكرامتنا أغلى             جامع كلحسن هل يثأر لكرامته ويستقيل من كهف "الدوزيام"؟             لماذا "سيتخلى" جنرالات العسكر الجزائري عن بوتفليقة بعد يومين             قريبا            قريبا           
رصي راسك

وصفات سحرية ومجربة لعلاج أخطر أنواع الإنفلونزا

 
الشوارع TV

قريبا

 
عين الإبرة

جامع كلحسن هل يثأر لكرامته ويستقيل من كهف "الدوزيام"؟

 
تمغرابيت

لاحاجة لنا بمال "دول المازوط".. ثرواتنا هائلة وكرامتنا

 
البحث بالموقع
 
المغرب الرسمي

اعتصامات "المتعاقدين" كرة نار تتدحرج وحل القضية ليس

 
مجتمع مدني

وزارة للسعادة..جزء بارز من البرنامج الانتخابي لعزيز


الزفزافي:لست زعيما..الوطن أسمى من الشعارات والحل بيد

 
 

ليس بالجزائر رئيس فاقد للوعي وعسكرفقط..بل شعب يريد


أضيف في 02 مارس 2019 الساعة 48 : 00



الشوارع/متابعة

أيام قلائل قبل حلول فصل الربيع الطبيعي، انطلق اليوم فاتح مارس الربيع السياسي بالجزائر. فقد خرج اليوم عشرات الآلاف من المتظاهرين في عدة مدن عبر البلاد ذات الجغرافيا الشاسعو، داعين الرئيس عبد العزيز بوتفليقة إلى التنحي عن الكرسي.

  وقال شهود عيان لـ"رويترز" إن الاحتجاجات كانت سلمية في معظمهما لكن مشادات وقعت قرب القصر الرئاسي بالعاصمة الجزائر بعد تراجع أعداد المتظاهرين عصر أمس الجمعة.

 كما أورد التلفزيون الرسمي أن عددا من المحتجين ورجال الشرطة أصيبوا في الاشتباكات التي وقعت في العاصمة. وأعلن في وقت سابق من مساء أمس الجمعة وفاة متظاهر جراء تدافع.

وفي وقت سابق غصت الشوارع بالمتظاهرين وبينهم شبان ومسنون عقب صلاة الجمعة نادوا برحيل بوتفليقة وهتفوا ”سلمية.. سلمية“. وعممت وكالات أنباء صور مواطنين جزائريين يضربون طوقا حول رجال الأمن لحمايتهم من أي استهداف من المتظاهرين.

 وإذا كانت رياح ما سمي بالربيع العربي قبل ثماني سنوات قد هبت بعيدا عن قصر المرادية، فإن "الربيع" الحالي توجه بالمواطنين رأسا إلى قصر الرئاسة، حيث لا يوجد إلا شبح الرئيس، المرحل للعلاج في سويسرا.

تعليق:

المفروض أن الجزائر ـ مثل لبنان ـ قد جربت أهوال الحرب الأهلية ي عقد من الحديد والنار والاغتيالات، وأي محاولة للزج بشعب في أثون العنف سيدخل البلاد في محرقة يكون لها تأثير خطير على المنطقة كلها.

المنطق يقول إن عهدة خامسة لرئيس مريض جدا أمر غير معقول، إنما من قال إن للديكتاتورية عقلا ليميز بين الصواب والخطأ. نطب السلم والسلامة لأشقائنا الجزائريين.

 www.achawari.com







 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



يوم ال 18 يناير 2018 على ال 8 مساء ولدت "الشوارع"

كل أرقام منطمة "أوكسفام" غلط في غلط.. اسألوا لحليمي

ولي العهد يترأس بالبيضاء افتتاح الدورة 24 لمعرض النشر والكتاب

قبل أريحا..معبر "اللنبي" أحد الوجوه البشعة للاحتلال

في أريحا "أدنى الأرض" أديت تحية"عسكرية" لفلسطين

ماذا لو استمرت محاكمة بوعشرين إلى شهر الصيام؟

لسان بنكيران يمدح التقاعد المريح لكنه "ماساخيش" بالسياسة

الملك محمد السادس يترأس مجلسا وزاريا ويعين أربعة مسؤولين

ما بين أصدقاء "كلاب".. وكلاب أصدقاء

الأوصاف التي ينعت بها صحافيو المغرب وتجهلها "أمنستي" كليا

ليس بالجزائر رئيس فاقد للوعي وعسكرفقط..بل شعب يريد





 
خبر وتعليق

معركة "المتعاقدين"ضد الوزير أمزازي تتجه إلى "كسر

 
5W

لماذا "سيتخلى" جنرالات العسكر الجزائري عن بوتفليقة بعد

 
ربورتاج

من رام الله إلى القدس..صمت ناطق بلغات الدنيا..والكلمة

 
خارج السرب

ليس المصباح ولا البام ولا الحمامة..إليكم مكتسح

 
تابعونا على الفيسبوك
 
مدن وبوادي

رفض قانون "السرحة" واستنكار استمرار اعتداءات الرعاة