ماذا قال الـــوزير المســى "أمــزازي" عما يسـمى "المتــعاقدين"؟             الشعب يريد "التراويح"..نواب الشعب يستعدون لوزيعة بالملايير             الرشيدية: إحـباط عملية كبــيرة للتهريب الدولي للــمخدرات             إقليم الدريوش: تسجيل هــزة أرضية بلــغت قـوتها 4,3 درجات             قريبا            قريبا           
رصي راسك

طلحة جبريل وأنا وصحافة الورق وقيادات الكارطون المقوى

 
الشوارع TV

قريبا

 
عين الإبرة

شباط ..ما كين لا خلوة ولا "مبروك العيد"..رد الصرف

 
تمغرابيت

"الصحفوفة" صونيا مورينو..."سامبريرو" بتاء التأنيث

 
البحث بالموقع
 
المغرب الرسمي

الملك يوافق على تقديم مساعدات غذائية لفائدة الجيش

 
مجتمع مدني

لحليمي..إحذر "ترمضينة لعيالات"..سيما أننا في "حظر


الريسوني والراضي "لا ما لا نعمة".."المندوبية": تحملا

 
أسواق

فوسفاط المغرب يتوفر على مناعة ذاتية ضد فيروس كورونا

 
ما رأيكم ؟

التايب يكتب: خريطتنا...بين حقائق التاريخ و قصور الوعي

 
فوانيس

فراشات رشيد خويا "الحالمة" تحلق قريبا في مكتبات المغرب

 
ميديا

ملف سليمان الريسوني: "لا" جديدة لتمتيعه بالسراح المؤقت

 
رياضة

التايب يكتب: تغيير هاليلوزيتش: بين صواب الرأي و القرار

 
 

كل قاذورات الأنذال لا تستطيع تلويث إسم أو سيرة المجاهد اليوسفي


أضيف في 31 ماي 2020 الساعة 40 : 15



الشوارع/المحرر

 بينما أطلقت مناسبة وفاة المرحوم اليوسفي عبد الرحمان، رحمه الله، إحساسا ونوعا من النقاش الوطنيين حول الأخلاق والقيم السياسية،أزعجت هذه الطاقة الإيجابية المنبعثة من كل ربوع الوطن قوى الشر المقيمة بين ظهرانينا لتطل بوجهها البشع عبر فعل مشين أقدمت عليه في حق الراحل عبر تدنيس النُّصُب الذي يحمل اسم شارع عبد الرحمان اليوسفي (السلام سابقا)، في مسقط رأسه، طنجة.

 وفي حين بادر مجموعة من المواطنين بمدينة البوغاز إلى وضع شموع وورود جنب النصب معبرين عن سلوك راق ومتحضر، وضع الذين في قلوبهم أمراض يستعصي علاجها قاذوراتهم على الرمز.

 ومن نعم الله على الناس أن سخر لهم من اخترع الكاميرات ومن نظر لحالة "الأخ الأكبر" الذي يراقب كل شيء، وعليه فليس النصب في مكان مظلم ولا في غابة حتى يصعب أو يستحيل معرفة الفاعل أو الفاعلين المسؤولين عن هذا التصرف الهمجي واللاأخلاقي. فالمكان بقلب المدينة وأي تقني بسيط يستطيع إعادة شريط كاميرات الشارع إلى الخلف حتى يعرف من صنع ماذا.

 نحن أمام احتمالين لا ثالث لهما: إما أن الفاعل فرد منفرد صدر عن حقد شخصي دفين تجاه ما يرمز له اليوسفي إنسانا وانتماء سياسيا، وهنا سيكون الأمر هينا في معالجة هذا المريض بالطرق القانونية والاستشفائية إن وجب.

ثاني الاحتمالات أن تكون جهة ما سيبين البحث طبيعتها هي من أوعزت لمن لطخوا النصب التذكاري، وهنا سيكون الأمر أكثر خطورة وتعقيدا، لأن هذا الفعل لم يستهدف ــ والحالة هذه ــ شخصا انتقل إلى جوار ربه فحسب بل لحظة إجماع وطني حول رمز سياسي، في أعقاب إجماع آخر وحد المغاربة وصالحهم مع مؤسسات الدولة بسبب ظروف الجائحة التي قوت لحمة وطنية كانت تعرضت لبعض التآكل لأسباب متداخلة.

 وفي كل الأحوال لا يبدو الأمر صدف بالمرة، نظرا لتوقيت وطريقة الإساءة لرحيل اليوسفي رحمه الله، رغم أن كل قاذورات القذرين مجتمعة ليس بمقدورها تلطيخ شخص ولا سيرة رجل نحسبه عند الله مجاهدا رفقة الصديقين والشهداء، وتاريخه الوطني الوضاء شاهد على هذا، ولا نزكي على ربنا أحدا.


 

  www.achawari.com

 

 

 







 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



كل قاذورات الأنذال لا تستطيع تلويث إسم أو سيرة المجاهد اليوسفي

كل قاذورات الأنذال لا تستطيع تلويث إسم أو سيرة المجاهد اليوسفي





 
خبر وتعليق

الشعب يريد "التراويح"..نواب الشعب يستعدون لوزيعة

 
5W

أمزازي جاوبنا بكامل الصراحة...تقدر تنفنف قدام السبع؟

 
ربورتاج

في القدس بكنيسة القيامة .."أسست" جمعية "الإنسان أولا"

 
خارج السرب

ماذا قال الـــوزير المســى "أمــزازي" عما يسـمى

 
تابعونا على الفيسبوك
 
مدن وبوادي

الرشيدية: إحـباط عملية كبــيرة للتهريب الدولي

 
صحراؤنا

توصيات مهمة لخبراء أمريكيين وازنين بشأن الصحراء

 
فلسطين

يوم الأرض الفلسطيني..بقلب وعقل كل مغربي قدس وإيمان بحق

 
مدن الملح

أمريكا بايدن تطالب السعودية بكسر "السيف الأجرب"

 
دولي

ملك الأردن لفتاة أدينت بـ"إطالة اللسان عليه": أنت أختي

 
ذاكرة

شعيب حليفي يكتب عن... "الشمس التي تشرق من الشاوية"