إلى النيابة العامة: ما قولكم في من "يتغوط" على مقدسات المغاربة علنا؟             أعراض جانبية لفيروس كورونا: وحم "حكومة وحدة " وملكية "برلمانية"             صحف المغرب حائرة: نطبع أم لا نطبع؟...يا ورق مين يشتريك؟             اليوبي يوضح كيف بدأ فيروس كورونا يتقهقر على الصعيد الوطني             قريبا            قريبا           
رصي راسك

"يوميات كورونا"/15..بلقصيري: قصتي مع الجوع والبرد..

 
الشوارع TV

قريبا

 
عين الإبرة

إلى النيابة العامة: ما قولكم في من "يتغوط" على مقدسات

 
تمغرابيت

الفزازي يحرك الفار في عب رئيس موريتانيا بعد تهنئة

 
البحث بالموقع
 
المغرب الرسمي

الأمن: بيت الريسوني فتش بموافقته..النقابة..في انتظار

 
مجتمع مدني

قبل "التعاقد" المغاربة يتمنون "تقاعد" حزبيين من حقبة


الهولدينغ الملكي يقدم مساعدات غذائية لآلاف الأسر

 
أسواق

رغم الركود العالمي..الدرهم المغربي "دافع كبير" على

 
ما رأيكم ؟

أبناك المغرب..وحش ينهش الاقتصاد وهمه هو الربح ثم الربح

 
فوانيس

التهمة: خائن للماضي والحاضر عميل مأجور لدى المستقبل

 
ميديا

صحف المغرب حائرة: نطبع أم لا نطبع؟...يا ورق مين

 
رياضة

حمد الله نموذج للرياضي المغربي المتصبب عرقا وحسا

 
 

"عفو" أبناء خاشقجي عن قتلة أبيهم..ترامب يريد أن يرتاح من "صداع الرأس"


أضيف في 22 ماي 2020 الساعة 37 : 08



الشوارع

ذكرت يومين  "الشرق الأوسط" لمالكها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز أن  " أبناء المواطن السعودي جمال خاشقجي، اليوم (الجمعة)، العفو عمّن قتل والدهم

ونقل صلاح خاشقجي، عبر تغريدة على حسابه في «تويتر»، أنهم كأبناء لجمال خاشقجي في هذه الليلة الفضيلة من هذا الشهر الفضيل، يعلنون العفو عمّن قتل والدهم لوجه الله تعالى".

 وزادت الصحيفة نفسها أنه أضافوا: "كلنا رجاء واحتساب للأجر عند الله عز وجل".

  وقد تم "اختيار" هذا الحدث في مناسبة تكتسي قدسية خاصة لدى المسلمين وهي ليلة القدر المباركة، للوصول إلى قلوب ملايين المتلقين بالسعودية وعبر العالم الناقمين على أوضع حقوق الإنسان بمملكة الصمت، فضلا عن السخط الدولي على جريمة بشعة لم يشهد لها التاريخ مثيلا تمثلت في قتل وتقطيع الإنسان والمواطن والإعلامي خاشقجي.

وتعود إلى الأذهان تلك الصورة التي تم تداولها لاستقبال الملك سلمان نجل الضحية غداة مقتل جمال خاشقجي، مع ما حملته من دلالات قالتها بسمت قسمات وجه الفتى.

وليس خافيا أن للإدارة الأمريكية، سيما على عهد ترامب أصابع في كل القرارات السياسية والحربية و الاقتصادية السعودية، على عهد "المملكة السلمانية" بقيادة محمد بن سلمان، الآمر الناهي الحقيقي.

ولأن ترامب لا شاغل له منذ سنة ونيف سوى الإعداد لحملته الانتخابية وضمان بقائه بالبيت الأبيض، فهو يريد لملمة كل الملفات التي سيستخدمها ضدة خصومه من الحزب الديموقراطي في حملة انتخابية طاحنة، ومن بين القضايا المحرجة له بلا شك مسألة خاشقجي وغضه الطرف عن محاسبة مرتكبيها.

www.achawari.com

 

 







 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



"عفو" أبناء خاشقجي عن قتلة أبيهم..ترامب يريد أن يرتاح من "صداع الرأس"

"عفو" أبناء خاشقجي عن قتلة أبيهم..ترامب يريد أن يرتاح من "صداع الرأس"





 
خبر وتعليق

جنود قاعدة بن جرير ينتصرون في معركتهم ضد فيروس كورونا

 
5W

اعتقال رئيس تحرير "أخبار اليوم"..ورائحة " لواط" تفوح

 
ربورتاج

أجمل أيام عمري..نصف يوم ما بين قبة الصخرة والمسجد

 
خارج السرب

أعراض جانبية لفيروس كورونا: وحم "حكومة وحدة " وملكية

 
تابعونا على الفيسبوك
 
مدن وبوادي

اليوبي يوضح كيف بدأ فيروس كورونا يتقهقر على الصعيد

 
صحراؤنا

خبير دولي: بوليساريو تسرق مساعدات إنسانية لمحتجزي

 
فلسطين

غزة..14 عاما حصارا ..تبني ألف غرفة عزل صحي في 14 يوما

 
مدن الملح

"عفو" أبناء خاشقجي عن قتلة أبيهم..ترامب يريد أن يرتاح

 
دولي

تنسيق أمني مغربي/إسباني يطيح بأربعة "جهاديين" ضمنهم

 
ذاكرة

اليوم: ذكرى رحيل محمد الخامس رمز قضايا التحرر والكفاح