بوعشرين بين 2 مجامر..حلاوي تريد الانتحار و صحفيو "أخبار اليوم" يعتصمون             منجب والبوشتاوي وبرامج التجسس الصهيونية..الوجه المظلم للحكاية             أزمة البام..كودار يستأنف الحكم ببطلان انتخابه رئيسا للجنة التحضيرية             سحقا للحاقدين..ربيع لخليع كفاءة كونية في علم "الماشينات"             قريبا            قريبا           
رصي راسك

المغرب عاريا أمام المرآة..في كلام الملك رائحة مرحلة

 
الشوارع TV

قريبا

 
عين الإبرة

سحقا للحاقدين..ربيع لخليع كفاءة كونية في علم

 
تمغرابيت

بقلب باريس..مغربي يفضح تعطش شرذمة "بوليساريو" للعنف

 
البحث بالموقع
 
المغرب الرسمي

وزارة الداخلية توضح: لاعقوبات ولا إجراءات تأديبية بحق

 
مجتمع مدني

أزمة البام..كودار يستأنف الحكم ببطلان انتخابه رئيسا


"إعفاءات" العدل والإحسان..الأرزاق مقدسة ودولة المؤسسات

 
أسواق

"التجاري وفابنك" و"لافارج هولسيم "..أرباح ضخمة في

 
ما رأيكم ؟

شاهد من أهلها.. "البيجيدي" فقد البوصلة وماض إلى التآكل

 
فوانيس

ميلودي حمدوشي يترجل عن دنيانا تاركا الرواية البوليسية

 
ميديا

بوعشرين بين 2 مجامر..حلاوي تريد الانتحار و صحفيو

 
رياضة

قبحا..وبئس السلوك إزهاق الروح من أجل كرة.."عامرة

 
 

عن قضية بوعشرين و قصص "التلذذ".. وسبب احتفالي


أضيف في 25 فبراير 2018 الساعة 11 : 21



 أحمد الجلالي

سألتني زميلة إن كان "رصي راسك" أسبوعيا أم شبه أسبوعي..؟ فتذكرت أولا أني منذ يوم الحب ما جددت هذا العامود، ثم قلت لها إنه " حال وعقل" و "عسى ولعل" ألا يكون "رأيا لا يطاع" مادام الأمر "يلزمني وحدي".

 والحق أنها كلها عواميد سبق لي أن كتبت تحتها مئات المقالات والرؤى. تفرق دم الجمل والحروف والأفكار بين القبائل الورقية والإلكترونية. مع كل زاوية سأرويها حتما بتفاصيلها الجميلة والمقرفة في كتاب "لعنة الصحافة" الذي لن أفصح عن موعد نشره لغرض في نفسي طبعا.

كنت أريد أن أكتب في موضوع الزميل توفيق بوعشرين وحرية الرأي ومعاني الصحافة ببلادنا وقصصها مع السجون..لكني فقدت شهية الكتابة في هذا الموضوع لأني ومذ كنت حديث عهد بهذه المهنة لم تكن تستهويني القصص التي تفوح منها روائح "نكاح" مفترض، خصوصا عندما يختلط السياسي والإعلامي والحقوقي والأمني والمالي..بالحفاظ على الفرج من عدمه.

هنا أترك الموضوع لفصيلة من المحررين قد يستهويها الأمر وقد يكتبون بتلذذ فأقول لهم في نفسي "تلذذوا إنكم قوم مجرمون"، والإجرام هنا بمعناه المهني الجميل، فهناك زملاء يتناعتون في ما بينهم بصفة طفلان مجرم ومحتال" أي عفريت مهنيا. ولا أنكر أن لي نصيبا من ذاك "الإجرام" لكن ليس في مواضيع "الوضاح في علوم النكاح".

وطبعا، لا أتهم زميلي بوعشرين بشيء، فكل ما هناك بلاغات لوكيل الملك حول بحث تمهيدي، وفي النهاية العجلة في مثل هذا الأمور من الشيطان. قد يكون فعلها وقد يكون ثمة لبس ما وقد يكون بريئا ألفا بالمائة. مادام هناك قضاء فلا داعي لشحذ السكاكين مثل فعل البعض ممن راحوا يكتبون عن العقوبات التي سيواجهها ناشر "أخبار اليوم" لو ثبت في حقه كذا وكذا..هؤلاء "الزملاء" يسبقون العرس بليلة في تشه مفضوح وتشف في زميل ومواطن مازال بريئا لحد الساعة.

ها أنذا بلا شعور كتبت عن قضية بوعشرين..من جر لسان قلمي؟ لا أدري.

لست سعيدا بأمور كثيرة تحصل في هذا المغرب الجميل، ولكني لست مرتديا لنظارات سوداء. وإن كنت دائم الاحتفال بأعياد الحب لأني أصلا لا أحقد، فإن أمس كان بحق مناسبة حقيقية تستحق مني الاحتفال. قطعا يصعب تصورها.

اليوم يا سادة أكملت سنة كاملة بالتمام والكمال....بلا دخان. غير المدخنين من قرائي باركوا لي، أما المدخنون فلكم هذه العبارات ــ القناعات: لن يعفو الله عنكم إن لم تعفوا أنتم عن أنفسكم.الإقلاع ليس سهلا وليس مستحيلا.كل مدخن مدمن عليه أن يعرف أنه مريض ولا عيب في العلاج.الحياة بلا دخان أجمل.الكتابة بلا دخان أنظف لكنها فاقدة لبعض توابلها.كثيرون يلعنون الدخان بعد الإقلاع، أما أنا فلن أفعل لأني أفتخر بماضي كله ببقعه الناصعة وتلك التي يعتبرها البعض سوداء..أبدا، حتى الأخطاء فإن اقترافها من حقنا كي نجرب على الأقل.

السجارة رافقتني سنوات طوالا وهي شاهدة على ما كتبت من قصص وكتب فضلا عن عشرات القصائد التي لم تنشر ولم يسمع بها أحد.أبعد هذا تريدون أن أشتم رفيق شفتي ودماغي. حدث الطلاق ولن أشتم طليقتي مهما كان..ولا أتمنى لرئتكم أن تتزوجها.

أفكر في كتاب يدور كله عن التدخين من زاوية إبداعية، لكن ما يشغلني حاليا وبكل جد هو علاقة المدخنين كمستهلكين بمادة تصنع وتوزع محليا، أليس لهؤلاء المستهلكين حقوق على شركات التبغ التي تبيعهم السم وتتسبب لهم في أبشع الأمراض؟ أليست هناك إمكانية لأي تأمين يستفيد منه ضحايا شركات التبغ عندما يسقطون فريسة أمراض الصدر والرئة والسرطان؟

الشكر لله، لم أسقط ضحية أي من هذه الأمراض، لكني  كمستهلك سابق وجدت أن للناس حقوقا وأنهم لن ينالوا منها فتيلا إن لم يكسروا جدار الصمت. الصحافي قدره أن يتكلم، وها قد فعلت، فمن غيري أيضا يقرع الأجراس ويوقظ الناس؟

 www.achawari.com







 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



بعد 43 سنة على المسيرة..منصة لتكوين مدافعين عن مغربية الصحراء؟

عن قضية بوعشرين و قصص "التلذذ".. وسبب احتفالي

بنعيسى آيت الجيد..لكل دم مريد

خذوا نصف عمري من أجل ليلة كهذه بين الأحبة في رام الله

محمد السادس يعبر للرئيس عباس عن قلقه من نقل سفارة أمريكا للقدس

يا حكومة..وصفة وحيدة فقط ستنفعك مع جيل لا يخاف..

خطاب المسيرة..الملك يصنع الحدث ويدعو الجزائر لحوار مباشر

ملف حامي الدين/آيت الجيد عصي على "الطي"..وامتحان للعدالة

الهايج وأسباب موسم الضياع في قضيتي بوعشرين وحامي الدين

الأبلق يلبي نداء الحياة ويوقف الإضراب..الكرة بمرمى العقلاء

تابع مؤسسة إعلامية واحصل على مليار "خلي دار بوها" ثم تصدق

عن قضية بوعشرين و قصص "التلذذ".. وسبب احتفالي

اعجاجة بوعشرين: "What the fuck? ,"I asked myself

ماذا لو استمرت محاكمة بوعشرين إلى شهر الصيام؟

رب ضارة نافعة..ضحايا التحرش بالمغرب مدينات لقضية بوعشرين

قضية بوعشرين: الأجانب وصلوا..شرفت يا "ديكسون" بابا

محاكمة معتقلي أحداث الريف وصلت مرحلة "ما تحت السروال"

ماذا يقول بوعشرين حين يرافع من أجل بوعشرين؟

الهيني/ الإدريسي..سواد لا يليق بقلوب أصحاب البدلة السوداء

هكذا رد بوعشرين على من "صبرت على الاغتصاب الجنسي"





 
خبر وتعليق

منجب والبوشتاوي وبرامج التجسس الصهيونية..الوجه المظلم

 
5W

بسبب سيلفي جمعه بحامي الدين..أسرة آيت الجيد تراسل

 
ربورتاج

بمدخل "الأقصى" مقبرة الرحمة وحاجز صهيوني لمخلوقات بلا

 
خارج السرب

عشرة آلاف "خارج وخارجة عن القانون"؟..السيبة أو ما بقا

 
تابعونا على الفيسبوك
 
مدن وبوادي

إليكم توقعات الأرصاد الجوية بخصوص طقس اليوم الإثنين

 
صحراؤنا

القوات المسلحة الملكية توضح: لم ولن نجري أي حوار مع

 
فلسطين

المغرب يدين بشدة تصريحات رئيس وزراء الكيان الصهيوني

 
مدن الملح

السيف البثار للمحققة الأممية كالامار في جريمة تقطيع

 
دولي

تونس تكسب الرهان الديمقراطي..الشعب يختار قيس سعيد

 
ذاكرة

العدوي يتنحى عن شاشة الأولى..فمتى تقتدي به وجوه